التين الشوكي... استثمار وعلاج


من منا لم يقابل بائع #التين_الشوكي، ينادي بصوت عال " أبوحلاوة ياتين"، ليقف يشتري ثمرة، أو كيلو ليأكل فاكهة لذيذه، ومفيده، ورغم أنها تعرف أنها فاكهة الغلابة في مصر إلا أن زراعة التين الشوكي لا تحظى باهتمام كبير في مصر ولكنها تحظى باهتمام كبير في دول كالمغرب و#تونس والجزائر وإيطاليا، خاصة أنها أحد زراعات التصدير، ويعود أصل النبات إلي أمريكا الجنوبية.

وهو أحد المحاصيل قليلة الاستهلاك للمياه، ومنخفضة التكلفة في الزراعة، وجيدة للزراعة في الصحراء والمناطق الجافة.

أسماء "التين الشوكي"

يطلق على "التين الشوكي" نفس اسمه في #مصر، فيما يطلق عليه اسم " الهنديه" في المغرب،  بينما يسمى في #العراق و#سوريا #فاكهة الصبار. 

بينما يسمى في تونس و#ليبيا الهندي وفي الجزائر الهندي أو كرموس النصارى. 
بينما يسمى في المغرب باسم الهندية أو الزعبول، وفي #السعودية يسمى البرشومي بينما يسمى البلس في اليمن وأكناري بالأمازيغي.

بعض فوائد التين الشوكي 
تعزيز مناعة الجسم

توفر ثمرة واحدة فقط من التين الشوكي حوالي ربع الاحتياج اليومي لفيتامين ج الذي يلعب دوراً حاسماً في تعزيز مناعة الجسم وانتاج خلايا الدم البيضاء. وله خصائص مضادة للأكسدة في الجسم. كما أن فيتامين ج له دور هام في عمليات التمثيل الحيوي والانزيمي.

مكافحة #السرطان 

لتين الشوكي مصدر قوي لمضادات الأكسدة، حيث تحارب الشقوق الحرة التي تسبب تلف الخلايا وتغيير شفرة الحمض النووي. حيث تساعد مضادات الأكسدة في الوقاية من هذه التغيرات التي يمكن أن تصيب الإنسان بالسرطان. ويحتوي التين الشوكي على العديد من مضادات الأكسدة مثل الفلافونويدات والبوليفينولات والبيتالين.

التخسيس
يحتوي التين الشوكي على نسبة عالية من الألياف التي تعطي الشبع فترة طويلة من الوقت. كما أنه منخفض السعرات الحرارية. ويمكن أن يساعد هذا في انقاص الوزن وبرامج الرجيم الغذائي.

خفض السكر في #الدم 

وجد أن التين الشوكي له خصائص في خفض سكر الدم، وهي من بين فوائد التين الشوكي. ولذلك هو غذاء مفيد لمرضى السكري عند تناوله بالكميات المعتدلة، ولكن يجب الاحتراس من نزول السكر بصورة كبيرة في الجسم.





زراعة التين أو "الهنديه" في المغرب

تزرع فاكهة التين في دولة المغرب وخاصة في المناطق الصحراوية في جنوب المغرب، وتصل المساحات المنزرعه منه لحوالي ٢٠٠ ألف هكتار.

زراعة التين الشوكي في مصر 

تبلغ المساحات المنزرعة من المنتجة في مصر خلال عام 1994 كانت نحو 618 هكتار بحجم انتاج يصل لنحو 10200 طن (بمتوسط إنتاجية 16,5 طن ثمار/ هكتار، أو نحو 7 طن ثمار/ فدان)، قد تضاعفت في العام 2004 لنحو 1115 هكتار بحجم انتاج يصل لنحو 29610 (وازداد متوسط الإنتاجية لنحو 26,5 طن ثمار/ هكتار أو نحو 11 طن ثمار/ فدان) بحسب موقع مجلة الأهرام الزراعي.

وفي أغسطس 2015 قال الدكتور محمد محمود- مدير معهد المحاصيل البستانية التابع لمركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة - فإن إجمالي المساحة المنزرعة بهذه الفاكهه لا تتجاوز الـ4 ألاف فدان وأن متوسط الإنتاجية يصل لـ5 أطنان.

طريقة "زراعة التين الشوكي"

بحسب بحث للدكتور محمد خالد فتحي العجمي- الباحث بقسم بحوث الفاكهة الإستوائية بمعهد بحوث البساتين بمركز البحوث الزراعية، فإن التين الشوكي يحتاج للمراحل التالية لزراعته:

أولاً الجو المناســـــــب:-

ينمو فى المناطق الجافة وشبة الجافة والصحراوية. ولكن فى المناطق الجافة قد يتعرض النبات لفترات جفاف طويلة لذا فإن النبات له من التراكيب المورفولوجية المناسبة للحفاظ على نموه فى هذه المناطق كما وجد أن التهوية من العوامل المهمة لنمو النبات وعموماً فإنه يمكن تلخيص المناخ الملائم لنمو التين الشوكى فيما يلى:-
شتاء دافئ متوسط درجة الحرارة السنوى من 15-18°م.
صيف ممطر حــــــار.
عدم وصول درجة الحرارة لدرجة التجميد.
غياب الصقيع فى فترة تفتح البراعم فى الربيع.
متوسط الحرارة أثناء نمو الثمار من 15م – 25م.

ثانيــــاً التربة المناسبة
يزرع فى مدى واسع من التراكيب الطبيعية من الأراضي الرملية الخفيفة حتى الأراضي الطينية الثقيلة ولكن تجود زراعته فى الأراضي الرملية والأراضي الخفيفة . كما انه لا يتحمل النمو فى الأراضى الغدقة أو ذات مستوى الماء الأرضى المرتفع. وعموماً فإن التربة المناسبة لزراعة التين الشوكى هى التربة المفككة جيدة التهوية حيث أن التهوية حول الجذور من العوامل المهمة جداً حيث أن نقصها يؤدى إلى أختناق وموت الجذور. ويمكن تلخيص أنواع التربة الملائمة لزراعة التين الشوكى ما يلى:
– الأرض جيدة الصوف والتى تحتوى على كمية قليلة من الغروبات الطينية والتى لا تتعدى 20%.
– عدم أرتفاع مستوى الماء الأرضى.
– كمية ملح كلوريد الصوديوم فى المياة قليل لا يزيد عن 70 مول م3.
– أمكانية الرى سوء بالمطر أو أى طريقة أخرى بكمية لا تقل عن 300 ملليمتر خلال العام.
الأنماط المختلفة لزراعة وإستثمار التين الشوكى
أولا الزراعة المنتظمة( عملية أنشاء البستان):-
تبدأ عملية أنشاء البستان بأختيار الأرض الملائمة للمزرعة من حيث نوع التربة والظروف الجوية والمياه وغيرها من العوامل الأخرى.

فى البداية تحدد أماكن المشابات والمصارف والمراوى وتقسم الأرض إلى حوش ثم نبدأ فى تخطيط الأرض على مسافات الزراعة المناسبة وعادة يتم الزراعة فى منطقة الجبل الأصفر والخانكة على مسافات 2م × 3م أو 3م × 3م ولكن ينصح بالزراعة على مسافة 3×4م لتوفير الإضاءة والتهوية المهمة لنمو النباتات كما أنه عند أستخدام الآلات فى عمليات الخدمة فإنه يمكن زراعته فى صفين المسافة بينهما 2م وبين كل صف والأخر 7 أمتار.

عمليات الخدمة المختلفة


أولاً: التسميـــــــد
احتياجاته التسميدية قليلة للغاية حيث لا يسمد فى أغلب مناطق التركيز فى مصر بأكثر من مقطف سماد بلدى خلال الخدمة الشتوية بالإضافة إلى حوالى من 250-500جرام نترات نشادر خلال شهر فبراير قبل بداية موسم النمو
إلا إنه ينصح بالتسميد البلدى 1 – 2 مقطف + السوبر فوسفات بمعدل 300جم للنبات خلال الخدمة الشتوية مع إضافة النتروجين على صورة سلفات نشادر بمعدل 400-600جم للنبات + سلفات البوتاسيوم بمعدل 200-300جم للنبات تضاف نصف الكمية قبل أول رية خلال منتصف فبرايرويقسم النصف الباقي على دفعتين أول ابريل و اول مايو خلال فترة نمو الثمار.
ثانيــــاًالـــــــرى:
الرى من الموضوعات المهمة فى خدمة أى محصول وذلك لأن نقص الرى عن حد معين يؤدى إلى قلة المحصول كما يؤدى إلى أضرار فسيولوجية على الشجرة نفسها كما أن زيادة الرى يؤدى أيضاً لقلة محصول الشجرة فى كثيراً من المحاصيل.
وعموماً فإن نباتات التين الشوكى من النباتات الصحراوية ذات الاحتياجات المائية القليلة ولكنه لا يتحمل الجفاف المطلق
ثالثــــــاً: العزيــــق:
يتم العزيق عادة مرة واحدة خلال الشتاء وقبل إضافة السماد البلدى خلال شهرى ديسمبر ويناير.
رابعــــــاً: التقليــــم:
فى جمهورية مصر العربية لا يجرى تقليم بالمعنى المفهوم حيث أن أغلب المزارع يتم فيها أثناء عملية الجمع ما يشبه التقليم الطبيعي حيث يتم إزالة الألواح المتداخلة بين الخطوط لعمل مشابات لسهولة حركة العمال أثناء الجمع. كذلك يتم كسر الألواح العلوية التى لا يستطيع العمال جمع الثمار من عليها لإتمام عملية الجمع.
خامسا الحصاد :
فى جمهورية مصر العربية يتم الحصاد يدوياً وذلك فى الصباح الباكر حيث تكون الأشواك أقل حدة وذلك حتى شروق الشمس يرتدى العمال أكياس من البلاستيك على هيئة جلباب وذلك لحمايتهم من الأشواك عند التحرك بين الأشجار كما يستخدموا قفازات فى الأيدى.
الا أنه قد استحدثت طرق ميكانيكية لحصاد التين الشوكى نذكر منها الأتى:-
1- آلة عبارة عن قرصين يتم تركيبهما على اللوح ومع الدوران تعمل على إزالة الثمار.
2- آلة عبارة عن مقص له جوانب لحماية الثمرة من السقوط.


استخدامات بذور الثمار 

أهم إستخدامات بذرةالثمرة
البذور تحتوي على نسبة عالية من الدهون تصل ل 17.2% لذا يمكن عصرها والحصول منها على زيت عالي الجودة مرتفع الثمن حيث يصل سعر اللتر 1000 دولار ويدخل زيت التين الشوكي في العديد من منتجات التجميل ومنتجات العناية بالبشرة والشعر.
البــــــذور تحتوي على16.6% بروتين لذا ينتج من نواتج العصر للحصول على الزيت علف حيواني يشبة كسب بذرة القطن.

بعض منتجات التجميل يدخل في صناعتها زيت بذور التين الشوكي

أهم إستخدامات قشرة الثمرة:
تصل نسبة القشرة لإجمالي وزن الثمرة حوالي 45% لذا كان من الضروري الإستفادة منها ومن أهم هذه الإستخدامات:-
تحتوي القشرة على نسبة عالية من السكريات معظمها سكريات أحادية تصل لأكثر من 10% و قد تزيد في بعض الحيان عن نسبة السكر في اللب ولهذا يستخرج منها العديد من السكريات الأحادية .
تستخدم القشرة في انتاج الكحول و الجلسرين و حمض الخليك.
تستخدم القشرة في تغدية الحيونات

قشرة ثمار تين شوكي تستخدم في تغذية الماشية

ثانيا أهم إستخدامات الألواح
يدخل في صناعة العديد من مستحضرات التجميل مثل الكريمات للشعر و البشرة وكذا والشامبوهات

في بعض البلدان مثل المكسيك وجنوب افريقيا تؤكل الألواح الصغيرة أما طازجة أو مطبوخةأو مصنعة

الألواح غنية في محتواها من العناصر الغذائية فهي تحتوي على12% بروتين &2.7 دهون ونسبة عالية من الكربوهيدرات والأملاح المعدنية الأخرى لذا ففي كثير من البلدان تستخدم الألواح في تغذية الحيوان فمثلا في تونس تم زراعة 50 الف هكتار لغذية الأبل و الأغنام

تستخدم الواح التين الشوكي في تربية حشرة الكوتشينيلا حيث تجمع هذه الحشرة ويستخرج منهاأحد أهم الصبغات وأكثرها ثباتا

لألواح التين الشوكي العديد من الأستخدامات الطبية
تعطي الثمرة الواحدة 30سعرة حرارية وبه نسبة ضعيفة من ملح الصوديوم• وهذا من شأنه إنقاص الوزن والسمنة وتخفيض نسبة سكر الدم والكولسترول
أثبتت دراسة حديثة أن المرضى المصابين بداء السكري غير المعتمدين على الأنسولين والذين صاموا لمدة 12ساعة عندما تناولوا سيقان النبات انخفض لديهم السكر بشكل ملحوظ وارتفع معدل الأنسولين لديهم
الطب التقليدي للعديد من شعوب العالم تنبه إلى هذه الثمار الغنية الفائدة. ومنها اكتشف الباحثون عدة فوائد صحية لتناول التين الشوكي تطال جهاز مناعة الجسم لتخفيف حدة عمليات الالتهابات خاصة في المفاصل والعضلات والبروستاتة. وضبط نسبة سكر الدم. وخفض الكولسترول والدهون الثلاثية. وحماية الشرايين من ترسب الكولسترول داخل جدرانها. وتخفيف أعراض تناول الكحول.

أوضحت النتائج أن مادة بيكتين وهي مادة جيلاتينية في ثمار دللت على قدرة الثمار هذه في خفض الكولسترول، وخاصة الكولسترول الخفيف.












المشاركات الشائعة من هذه المدونة

بالأسماء| الدول التي تستورد منها مصر " تقاوي الطماطم"

لزيادة الإنتاجية وتقليل فترة نمو المحاصيل.. هكذا طورت الصين ومصر نموذج الزراعة «العمودية»